لقاء تحضيري لتنظيم فعاليات المعرض الاقليمي الاول للكتاب و القراءة‏

المجلس الجماعي 1
الثلاثاء 24 سبتمبر 2019 - 15:09

في اطار التحضير لتنظيم فعاليات المعرض الاقليمي الاول للكتاب و القراءة في تارودانت، عقد مساء يوم الثلاثاء 24 شتنبر 2019 بفضاء الخزانة البلدية، لقاء تواصلي تنسيقي مع الفاعلين الثقافين و الجمعيات الثقافية بالإقليم، المنظم من طرف المديرية الاقليمية للثقافة و الجماعة الترابية تارودانت و بدعم من مديرية الكتاب و الخزانات و المحفوظات.

وفي كلمة للسيدة أسماء الناصيفي نائبة الرئيس تحدثت فيها عن أهمية تنظيم هذا المعرض بعد النجاح الذي عرفه الملتقى الجهوي للكتاب و الذي نظم بمدينة تارودانت وساهم في انجاحه الجماعة و المديرية وكذلك مجموعة من الفاعلين الثقافيين بالإقليم، وبهذا صدد يشرفنا كشريكين الجماعة و المديرية بأن تحتضن مدينة تارودانت الدورة الأولى للمعرض و التي تعتبر محطة تكريمية لكل المبدعين بإقليم تارودانت وكذلك من أجل خلق متنفس ثقافي للساكنة بساحات المدينة.
و أضافة بأن هذا اللقاء التحضيري يأتي كمحطة لتبادل الآراء و الأفكار من أجل إخراج هذه النسخة في أحسن حلة و الحفاظ عليها كمكسب ثقافي لكل المبدعين بمدينة تارودانت.

وأشار السيد المدير الإقليمي للثقافة في كلمة له أن هذا اللقاء هو لقاء تشاوري من أجل بلورة برنامج ثقافي موازي للمعرض الإقليمي للكتاب، وأيضا من أجل تبادل الأفكار و المقترحات وتسليط الضوء على بعض الإجراءات التي فعلتها وزارة الثقافة من أجل تنظيم هذا المعرض.

هذا وعبر المنظمين لهذه التظاهرة عن تفاؤلهم بنجاح هذ النسخة الاولى من نوعها في مدينة تارودانت لكونها فرصة لتجديد العلاقة مع الكتاب وبكل ما هو ثقافي.
كما عرف اللقاء تسجيل الملاحظات و الادلاء بمجموعة من المداخلات التي تمحورة جلها حول ضرورة الاشادة بالتاريخ الثقافي لتارودانت و تكريم الفاعلين الثقافين و الكتبيين و دعم الاصدارات الجديدة مع الاهتمام بالجانب التربوي المتمثل في الطفل.

وقد ترأس أشغال هذا اللقاء كل من السيدة اسماء الناصيفي نائبة رئيس المجلس الجماعي و المكلفة بالشؤون الثقافية بالجماعة و السيد عبد القادر صابر المدير الإقليمي لوزارة الثقافة بحضور السيد عبد المنعم المناني رئيس قسم الشؤون الثقافية و الاجتماعية والرياضية بالجماعة و أطر المديرية بالإضافة إلى حضور ثلة من الفاعلين و المهتمين بالشأن الثقافي بالمدينة و الاقليم و مجموعة من المنابر الاعلامية و الوجوه الجمعوية بالمدينة .

واختتم اللقاء بتكوين لجنة من المهتمين بشؤون الإبداع بشكل عام إلى جانب الشريكين الرئيسيين الجماعة الترابية لتارودانت و المديرية الإقليمية لوزارة الثقافة قصد المتابعة و الإشراف على أنشطة التظاهرة.